عام

جامعة حائل تحقق مراكز متقدمة في تصنيف التايمر لتأثير الجامعات في مجال التنمية المستدامة

درة - حائل :  

حققت جامعة حائل الترتيب 601-800 عالمياً في تصنيف التايمز الدولي في إطار تأثير الجامعات العالمية 2022، الذي يقيس أداء الجامعات بناء على أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (SDG)،وعددها 17 هدفًا.
حيث حققت الجامعة في دخولها الأول في هذا المجال من التصنيف على مركز متقدم بحلولها ضمن أعلى 88 جامعة على مستوى العالم في الهدف الأول والمتمثل في القضاء على الفقر، كما حازت في الهدف الثالث “الصحة الجيدة والرفاه” على الترتيب ضمن 101-200، كما حققت ضمن التصنيف في الهدف السابع عشر المتمثل في “عقد الشراكات لتحقيق الأهداف” وحصلت على ترتيب 201 – 300.
وقدم رئيس جامعة حائل الأستاذ الدكتور راشد بن مسلط الشريف، التهنئة مع خالص الشكر والتقدير لكافة منسوبي ومنسوبات الجامعة على هذا الإنجاز وحصول الجامعة على ترتيب متقدم بين جامعات العالم في أول دخول لها في هذا التصنيف العالمي.
وأكد أن الجامعة تعمل على تحقيق في تعزيز دورها، في دعم التنمية المستدامة وتحقيق الإستراتيجيات الوطنية لرؤية 2030، في ظل الدعم المستمر والمتواصل الذي تلقاه الجامعات ومن بينها جامعة حائل من قبل من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وسموّ ولي عهده الأمين، صاحب السموّ الملكي الأمير محمد بن سلمان– حفظهما الله- وهو ثمرة من ثمار التوجه الكريم لحكومتنا الرشيدة– أيّدها الله- والذي انعكس بشكل كبير على المخرجات والخدمات التي تقدمها الجامعة، كما قدم شكره وتقديره لصاحب السموّ الملكي الأمير عبد العزيز بن سعد بن عبد العزيز، أمير منطقة حائل، ولصاحب السموّ الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن، نائب أمير المنطقة على المتابعة والدعم وعلى مايولونه من اهتمام ومتابعة لكل ما يخدم الجامعة ، ودعمهم المتواصل لأنشطة الجامعة وبرامجها وما تجده الجامعة ومنسوبيها من رعاية واهتمام.
وأشار إلى أن مثل هذه الإنجازات هي نتاج للعمل الكبير الذي تقوم وزارة التعليم في تهيئة سبل النجاح من خلال دعم ومتابعة معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ ومعالي نائب الوزير للجامعات والبحث والابتكار الدكتور محمد بن أحمد السديري.
كما عبر عن شكره وتقدير لكافة قيادات ومنسوبي الجامعة الذين أسهموا في تحقيق هذا الإنجاز والذي سيكون خطوة مهمة لإنجازات قادمة تعمل الجامعة على تحقيقها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى