fbpx
الثقافية

“الثقافة” تواصلُ تقديمَ أمسياتِها الموسيقية الأوبرالية في مهرجان “الأوبرا الدولي”

درة - واس :  

وَاصَلَتْ وزارةُ الثقافة اليوم تنظيمَها ثاني الأمسيات الغنائية بمهرجان “الأوبرا الدولي”، الذي تقيمه خلال المدة من 18 إلى 20 يونيو على مسرح أبو بكر سالم في بوليفارد الرياض، وأحياها كلٌّ من الفنان الأوبرالي السعودي مصطفى شيرة،والفنان الأوبرالي الأرميني جيفورغ هاكوبيان.
وابتدأ شيرة الأمسيةَ الموسيقيةَ من خلال الأوبرا الإيطالية “con te partiro”، ثم تلاها بمقطوعة “you raise me up” وأذهلَ الفنانُ السعودي الحضورَ بوصلات موسيقية مميزة مثل “nothing else matters” و “sound of silence”، واختتم بعذوبة عبر مقطوعة المؤلف الموسيقي المعروف فرانك سيناترا “my way”.
من جهته، قصَّ هاكوبيان شريطَ ليلته الموسيقية بمقطوعة “Un amore cos? grande”، عقبها معزوفة المؤلف الموسيقي سيرجي رخمانينوف “aleko: cavatina aleko” وكذلك صدح بمقطوعة “oh,rose” للملحن الأرميني رومانوس ميليكيان، وفي النهاية أعاد للأذهان ثنائية الأوبرالي العالمي لوتشيانو بافاروتي، والفنان الكوبي جون سيكادا عن طريق “لارا: غرناطة”.
وانفردَ عازفو الفرقة الألمانية berlin kammerphilharmonie”” بسيمفونيات بهية لامست مشاعرَ الجمهور، حيث ترنَّمت الفرقة بمقطوعة الموسيقي العريق بيتهوفن “egmont overture” بجانب مقطوعة من نوع “Aria” التي تجسِّدُ نوعاً تعبيرياً فنياً يركزُ على أحاسيس الشخصيات والعاطفة في التراجيديا، وكتبها أحدُ عباقرة الموسيقى وهو الألماني يوهان باخ، واستمرت الفرقة بعزف مقطوعات أخرى مثل “الفصول الأربعة” و “Hungarian Dance”.
ويشهدُ مهرجانُ “الأوبرا الدولي” المقامُ لأول مرة في المملكة؛ مشاركةَ أوبراليين عالمين عبر أمسيات غنائية، إضافةً لورش تعليمية مقامة تعنى بهذا الفن يُقدمُها مدربون متخصصون، كما يحيي مساء الغد، الفنان الأوبرالي السعودي خيران الزهراني، والفنانة الأوبرالية دانييل دي نيس، آخر ليالي المهرجان الذي يأتي بدعم من برنامج جودة الحياة أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى