fbpx
أخبار الشرقية

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

بجلسات عمل متخصصه ومعرض فني

الدمام - منال الدوسري:  

تحت رعاية معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، اختتمت أمانة المنطقة الشرقية ممثلة بمركز الإبداع البلدي، اليوم الاثنين الموافق 21/11/1443هـ، فعاليات أسبوع الإبداع البلدي، تحت شعار” مدن المستقبل٢”، تزامنا مع الاحتفال العالمي لأسبوع الإبداع والابتكار المعتمد من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وذلك بالشراكة مع نخبة من المبدعين والمبتكرين في مجال الإبداع والابتكار والتقنية والاستدامة، وذلك على مسرح الأمانة.

واستهل اللقاء بكلمة المشرف العام لمركز الإبداع البلدي المدير العام للإعلام المكلف، الأستاذة مها بنت سليمان الوابل، أكدت فيها على دور الإبداع والابتكار في أي منظومة عمل، تماشيا و توجهات القيادة الرشيدة خلال هذه المرحلة من مراحل تطور وتقدم منظمات العمل بالمملكة بكافة قطاعاتها، موضحه أن الأسبوع البلدي للإبداع الذي تنظمه الأمانة، جاء تزامنا و فعاليات الأسبوع العالمي للإبداع و الابتكار المعتمد من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بهدف نشر ثقافة الإبداع و الابتكار، من خلال إشراك كافة شرائح المجتمع لإيجاد الحلول والتحديات والصعوبات التي تواجهه المدن و القرى و الهجر، مؤكدة على أن أمانة الشرقية وبتوجيهات معالي الأمين تحتفل سنويا بهذه المناسبة.

كما أشادت المشرف العام لمركز الإبداع البلدي الأستاذة مها بنت سليمان الوابل، بدور الإدارة العامة للجودة والتميز المؤسسي بالأمانة، من خلال جائزة الأمين للتميز في مجال الجودة والتميز المؤسسي، خاصة وان لديها مهندسون مبدعون و طاقم عمل من الإداريين والفنيين ممن لديهم أفكار ابتكارية تعمل على تطوير الأعمال، مشيره إلى أن اللقاء ضم العديد من شركاء النجاح ممثل في عدد من المتخصصين بمجالات عدة تحدثوا عن الإبداع والابتكار والاستدامة، تعزيزا لدور الإبداع و نشر الثقافة الابتكارية، لافته إلى إمكانية الوصول إلى بنك الأفكار من خلال موقع أمانة المنطقة الشرقية الإلكتروني.

عقب ذلك انطلقت أولى الجلسات بورقة عمل بعنوان” الأبداع في البحث عن العمل” للأستاذ عبد الله البوعلي، مدير فرع هدف بمحافظة الجبيل؛ تناول فيها عدد من المحاور أبرزها عرضا لبرنامج التطوير المهني و الإرشاد “سبل” مستعرضا أهدافه و الفئات المستهدفة؛ والخدمات المقدمة؛ كما تحدث عن كيفية الوصول للمقابلة الشخصية و اهم عناصر نجاحها، بالإضافة إلى الإبداع في البحث عن العمل وأهم خطواته .

تلاها ورقة عمل عن “الإبداع والابتكار في معرفة المسار المهني”، للأستاذ محمد الصياح، تحدث خلالها عن الفرق بين المسار المهني والمسار الوظيفي ومراحل تطويره، و أهم سبل تطوير الذات والتفكير الإبداعي، مستعرضا عدد من النصائح لمعرفة المسار المهني، يليها طرح الدكتور نواف البيشي من جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل، ورقة عمل بعنوان” قضايا النقل و النقل المستدام في حاضرة الدمام”، التطور العمراني والحضري ملدن المملكة بشكل عام و المنطقة الشرقية وحاضرة الدمام بشكل خاص متحدثا عن التسارع الرهيب في عجلة التنمية الناتج عن التطور الكبير في جوانب مختلفة من الحياة؛ متطرقا إلى الجهود المبذولة من قبل الأمانات وبلدياتها تماشيا وهذا التطور، لافتا التغيرات المصاحبة لهذه التطورات ابرزها ظهور المركبات ذاتية القيادة و أنماط وسلوك الطلب على النقل والتنقل، وما يؤدي إليها التغيير في شكل ونمط الحياة التي نعيشها في عصرنا الحاضر، فيما تطرق الدكتور فهد اليامي من جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل من خلال ورقة عمل بعنوان” المدن الذكية من منظور معماري”، إلى أهم مفاهيم المدينة الذكية معماريا، و أساسيات المدن العصرية وخصائصها ومكوناتها؛ وآلية التحول للمدن القائمة إلى مدن ذكية مستدامة.

كما تخلل اللقاء عرضا مرئيا لأبرز أعمال فعاليات الأسبوع البلدي الإبداعي، تناول مسيرة عمل فريق العمل في أسبوع للبحث عن الأفكار و استقطابها من خلال جولات ميدانية بهدف استلهام الأفكار و تطويرها ، حيث سجل اكثر من 300 من فكرة إبداعية، وزيارات ميدانية لعدد من المدارس والجامعات والأماكن العامة، شارك فيها 100 متطوع، لاستقطاب والتي تهدف إلى تحسين خدمات القطاع البلدي وتحسين المشهد الحضري، وزيادة رضا المستفيد بهدف رفع جودة الحياة، كما سيتم توقيع عدد من مذكرات التفاهم مع عدد من الجهات ذات العلاقة بهدف تعزيز المشاركة المجتمعية لتطوير أعمال القطاع البلدي، ومساعدته في تحقيق أهدافه الاستراتيجية والتغلب على التحديات وفق رؤية2030.

بينما تناولت الجلسة الثانية عدد من الأطروحات الهامة أبرزها ورقة عمل بعنوان” الانبعاثات الكربونية من الأبنية ورؤية المملكة” للدكتور عثمان الشمراني من جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل، تطرق فيها إلى مفاهيم الاقتصاد الكربوني ومبادرة السعودية العالمية لاستدامة الطاقة وحماية البيئة، واختتمت الجلسات بورقة عمل” إبداع العقول ” لرئيس أكاديمية الخطابة الأستاذ عبدالله الزهراني، متحدثا عن تنوع الأفكار الإبداعية لإيجاد فكر إبداعي ابتكاري، مستعرضا مبادئ المنافسة التي تخدم المجتمع، ومراحل تطوير الأفكار والوصول بها إلى نتائج وحلول مبتكرة.

وفي ختام اللقاء كرم معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، المتحدثين و المشاركين، كما قام معاليه بجولة في المعرض الفني المصاحب الذي تناول لوحا فنية تتناول مدن المستقبل والمدن السعودية ما بين الماضي والمستقبل، شارك فيه أكثر من 30 فنان وفنانة تشكيلية بالتعاون مع الجمعية السعودية للفنون التشكيلية (جسفت).

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

أمانة الشرقية تختتم فعاليات أسبوع الإبداع البلدي تحت شعار “مدن المستقبل 2”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى