fbpx
تقارير اخبارية

تقرير درة | بعد عودته إلى الواجهة.. قراءة في الخطر القادم من الماضي ل”شلل الأطفال”

درة - التحرير :  

بعد أن تمكن العلم من السيطرة على الخطر الذي اجتاح العالم وظهر وأصبح حتى القرن ١٩، عاد مرض شلل الأطفال مجددا إلى الواجهة، ليثير الرعب في أذهان الآباء والأمهات، قلقا منهم على أطفالهم.

ويعتبر شلل الأطفال من الأمراض الحادة، ويسببه فيروس شلل الأطفال، ويصيب الأطفال الرضع والصغار.

مستجدات مرض شلل الأطفال:

قال الدكتور أحمد المنظرى المدير الاقليمي لشرق المتوسط، اننا نستهدف مزيد من الأطفال فى افغانستان، وأن هذا العام أصيب طفل واحد.

وأضاف، إن شرق البحر الأبيض المتوسط ​​هو آخر منطقة لا تزال متوطنة في فيروس شلل الأطفال البري، وأفغانستان وباكستان، هما آخر بلدين متوطنين متبقيين.

وأضاف، تسبب فيروس شلل الأطفال البري في الأسابيع الأخيرة في إصابة 11 طفلاً بالشلل في آخر كتلة موبوءة به في باكستان وأفغانستان، وتحديداً منطقة شمال وزيرستان الحدودية.

واكد المنظري، أن الدول تستجيب بقوة لعمليات الكشف عن هذه الفيروسات، وأنه لم يكتشف في السودان أي حالات لشلل الاطفال منذ ديسمبر 2020.

مصر وجيبوتي هما البلدان الأول والثاني، على التوالي، اللذان يستخدمان لقاح شلل الأطفال الفموي الجديد من النوع 2 في حملات وطنية، كما لم يصاب أي طفل بالشلل بسبب شلل الاطفال في هذه البلدان.

وأردف، إن خطر شلل الأطفال يلوح في الأفق في اليمن، مع تفشي كبير بدأ في نوفمبر 2021 وتوسع بسرعة عالية.

كما أعاد الصومال وضع برنامجه ليحارب بشكل أكثر فاعلية أطول فترة انتشار لفيروس شلل الأطفال المشتق من اللقاح من النوع 2.

وأطلقت أفغانستان حملتها الوطنية الخامسة للتحصين ضد شلل الأطفال لعام 2022، والتي استهدفت ما يقرب من 10 ملايين طفل في حملة متزامنة مع باكستان لتحسين جهود القضاء على شلل الأطفال عبر الحدود.

ماهية مرض شلل الأطفال:

هنالك عاملان منعا في الماضي انتشار الأوبئة وهو الأجسام المضادة التي انتقلت من جسم الأم إلى وليدها والتي ساهمت في حمايتهما.

إذ أن الأمهات كانت قد تعرضن للفيروس خلال طفولتهن والأجسام المضادة التي نشأت لديهن انتقلت للأطفال.

لكن هذا الوضع قد تغير خلال القرن العشرين وخاصةً في الدول المتطورة التي تحسنت فيها ظروف النظافة الشخصية والعامة، وأنشئت فيها شبكات الصرف الصحي.

ويتراوح دَور الحضانة في هذا المرض بين 4 – 35 يومًا، لكن الفترة الزمنية الأكثر شيوعًا تمتد بين أسبوع واحد وأسبوعين.

أعراض شلل الأطفال:

أولا، أعراض شلل الأطفال غير المسبب للشلل: يصاب بعض الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض فيروس شلل الأطفال بنوع من شلل الأطفال لا يؤدي إلى الإصابة بالشلل.

وهذا عادةً يسبب نفس العلامات والأعراض الخفيفة الشبيهة بالإنفلونزا النموذجية للأمراض الفيروسية الأخرى.

وتشمل العلامات والأعراض التي يمكن أن تستمر حتى 10 أيام، حمى، وجع الحلق، صداع الرأس، التقيؤ، تعب، آلام الظهر أو تصلب، آلام الرقبة أو تصلبها، ألم أو تصلب في الذراعين أو الساقين، وضعف العضلات أو إيلامها.

ثانيا، أعراض متلازمة الشلل: غالبًا تحاكي العلامات والأعراض الأولية لشلل الأطفال الحمى والصداع، وتشمل فقدان ردود الفعل، آلام أو ضعف شديد في العضلات، والأطراف المترهلة والمرتخية.

ثالثا، أعراض متلازمة ما بعد شلل الأطفال: متلازمة ما بعد الشلل هي مجموعة من العلامات والأعراض المسببة للإعاقة التي تؤثر على بعض الأشخاص بعد سنوات من الإصابة بشلل الأطفال.

وتشمل العلامات والأعراض الشائعة، ضعف وألم في العضلات أو المفاصل التدريجي، تعب، هزال العضلات، مشاكل في التنفس أو البلع، اضطرابات التنفس المرتبطة بالنوم مثل انقطاع النفس النومي، وانخفاض تحمل درجات الحرارة الباردة.

أسباب الإصابة بشلل الأطفال:

يمكن أن ينتقل فيروس شلل الأطفال من خلال الاتصال المباشر مع شخص مصاب بالفيروس، أو بشكل أقل شيوعًا من خلال الطعام والماء الملوثين، حيث يمكن للأشخاص الذين يحملون فيروس شلل الأطفال أن ينشروا الفيروس في برازهم لأسابيع.

يمكن للأشخاص المصابين بالفيروس ولكن ليس لديهم أعراض أن ينقلوا الفيروس للآخرين.

عوامل خطر الإصابة بشلل الأطفال:

يؤثر شلل الأطفال بشكل رئيس على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات، ومع ذلك فإن أي شخص لم يتم تطعيمه معرض لخطر الإصابة بالمرض.

مضاعفات شلل الأطفال:

أولا، مضاعفات الإصابة بالمرض: يمكن أن يؤدي شلل الأطفال المسبب للشلل إلى شلل عضلي مؤقت أو دائم، وإعاقة وتشوهات في العظام، والوفاة.

ثانيا، مضاعفات تلقي مطعوم شلل الأطفال: يمكن أن يسبب المطعوم رد فعل تحسسي لدى بعض الناس؛ نظرًا لأن اللقاح يحتوي على كميات ضئيلة من المضادات الحيوية.

عادةً تحدث علامات وأعراض رد الفعل التحسسي في غضون دقائق إلى بضع ساعات بعد الحقنة، وتشمل صعوبة في التنفس، ضعف، بحة في الصوت أو صفير، سرعة دقات القلب، قشعريرة، ودوخة.

الوقاية من شلل الأطفال:

التطعيم هو الطريقة الأكثر فعالية للوقاية من شلل الأطفال، حيث يتم تلقى معظم الأطفال أربع جرعات من لقاح شلل الأطفال الميت.

علاج شلل الأطفال:

نظرًا لعدم وجود علاج لشلل الأطفال، يتم التركيز على زيادة الراحة وتسريع الشفاء ومنع المضاعفات، وتشمل العلاجات الداعمة: مسكنات الآلام، أجهزة التنفس المحمولة للمساعدة على التنفس، وعلاج طبيعي للوقاية من تشوه وفقدان وظائف العضلات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى