fbpx
إقتصاد العالم

وزراء (أوبك +) يبحثون في فيينا الحد من تراجع اسعار النفط العالمية

درة - كونا:  

يبدأ وزراء نفط تحالف (اوبك +) اليوم الاربعاء اجتماعهم الوزاري ال33 لبحث تطورات الاسعار والانتاج وسط توقعات بخفض الانتاج بواقع يتراوح بين 500 الف الى مليون برميل يوميا للحد من تراجع اسعار النفط الخام في الاسواق العالمية.
ويأتي اجتماع تحالف (اوبك +) الذي يضم اعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) ودول نفطية أخرى اثر تراجع الطلب على النفط الخام في ظل تباطؤ الاقتصاد العالمي حيث انخفضت الاسعار بنسبة 25 بالمئة منذ يونيو الماضي لتصل الى نحو 85 دولارا للبرميل بينما يتطلع المنتجون الكبار الى استقرار سعره عند حوالي 90 دولارا للبرميل .
ويعقد الاجتماع الوزاري حضوريا لأول مرة منذ مارس 2020 في ظل ركود اقتصادي وارتفاع غير مسبوق في نسب التضخم ولاسيما في اوروبا بسبب تداعيات الحرب الروسية – الاوكرانية والعقوبات الغربية على قطاع الطاقة الروسي.
ويبحث وزراء نفط تحالف (اوبك +) في عوامل السوق الأساسية من ناحية معادلة العرض والطلب ومدى الحاجة الى خفض معدلات الانتاج بشكل كبير لايجاد توزان حيال هذه المعادلة يضمن مصالح الجميع.
وتسعى بعض الدول الفاعلة في التحالف النفطي الى اتخاذ المجتمعين موقفا مناسبا عبر الحفاظ على مستوى مقبول للاسعار لاسيما مع وجود مطالب لدول غربية وفي مقدمتها الولايات المتحدة بزيادة الانتاج غير ان هناك توجها داخل التحالف النفطي بخفض الانتاج اليومي باكثر من 500 الف برميل بدلا من 100 الف برميل الذي حدد في الشهر الماضي.
ويتوقع ان تطلب روسيا من تحالف (اوبك +) ان يتم خفض الانتاج بواقع مليون برميل اي ما يقرب من 1 بالمئة من الامدادات العالمية وخاصة وان سوق النفط العالمية تعاني من فائض في العرض مقابل تراجع على الطلب بسبب الاداء الاقتصادي العالمي المتعثر.
وسيعكس هذا الخفض المتوقع حجم القلق والتراجع في الاقتصاد العالمي نتيجة ارتفاع سعر الدولار وضغط السياسات النقدية المتشددة التي تتبناها البنوك المركزية الكبرى من أجل كبح جماح التضخم الذي وصل الى مستويات قياسية غير مسبوقة تجاوزت 10 بالمئة لشهر سبتمبر الماضي .
وستظل كميات الخفض الجديدة خاضعة للزيادة أو النقصان حسب استقرار الاسواق وتوازنها من ناحية وتطورات الحرب الروسية – الاوكرانية من ناحية أخرى.
ويترأس وفد دولة الكويت الى الاجتماع الذي يستمر يوما واحدا نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الامة بالوكالة الكويتي الدكتور محمد الفارس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى