fbpx

حبا وثنائًا أيا معلمي

بقلم/ المعلمة/ نجود الشمراني  

حبا وثنائًا أيا معلمي
وشكرا وإكراما وإجلالًا
بسببك ها قد نشرت قلمي
فتحية أهديها لك حالًا

المعلم هو رسول العلم الأول الذي
بادر ليدل الناس الطريق الصواب ، وأنار عقولهم وقلوبهم، وفتّح مداركهم ، ومحى ظلام الجهل عن أعينهم وجعل للنور مسارًا يضيئ بسببه الكثير .

معلمة أجادت على نفسي وتعبت لأجلي
أذكرها ولا أنسى فضلها بعد الله على ماأنا عليه من هذا الوصول وخاصة تلك التي دربت فيني ملكة استخدام الكلمات وطريقة تحبيبها باللغة وحب الكتابة ، فمن دون أن تعرف أنني سأصبح كاتبة بطريقتها غرست وبذلت الجهود ليحب أحدهم شيئا مما أعطت فهاأنا الآن أصبحت معلمة تزهر الحياة في وجهها مع الصعوبات لكن لاتراجع والوقوف في وجه المتاعب فهذه هي الدنيا كما تعب أولئك المربيات الأوائل فاليوم نحن بدورنا نكمل عنهم المسير ونُري العالم ماتعلمناه وأثر فينا .

المعلم /ة أشهر من علم أن نوضح جهوده ومايبذل ، فالمعروف غني عن التعريف ،
أسأل الله تعالى أن يعلي شأن المعلمين والمعلمات ويعظم أجرهم ويسعدهم وييسر أمرهم
فهم أكسجين إن لم يبقى معلمًا اختنقوا .

شكرا لكم معلمينا ومعلماتنا شكرا يصل صداه للأبعد ، سنصلكم بالدعاء فلا اجمل منه هدية تُهدى .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى