fbpx

القراءة غذاء الروح

بقلم / نجود الشمراني  

بداية موضوعنا اليوم ينمي ويعتني كثيرًا بقيمة القراءة وأساسياتها وأهدافها ولماذا نحن نقرأ ؟ وإذا قرأنا ماذا يمكننا أن نقرأ !!

أعجبتني عبارة : القراءة حياة
نعم حقيقة هي حياة كشرب الماء فهو أساسي للبقاء و القراءة حياة للعقل لبقائه على قيد الحياة وضمان عدم موته.

هي أيضا إضافة جميلة لطيفةلمن أراد الثقافة والتعلم والاستزادة والتشبث بالنور والرقي .

وإضافة لمن أراد التدوين ليلعب دور المنمّي لمهاراته وقدراته ومعلوماته والتطوير من إنتقاءاته لحروف كتاباته لتغدوا أجمل في الرسم وأسمى في الوصف وانفع إذًا فهي حياة !

أيها القارئ المبارك /

عندما تقرأ فأنت تسر عيناك بكتاب نافع لكاتب معروف ومشهود له وتغذي عقلك بإستنشاق وإرتشاف المفيد فيصبح إضافة إلى مخزونك
فلا بأس بالكثرة إن كانت نفعًا فأنت حرٌ بعدها في إنشاء مكتبتك واختياراتك المتعددة الملمة بأطراف كل علم وكل فن .

القراءة تسير بك في اتجاهات الحياة وتجول بك كل البقاع فتقرأ فتصبح بعدها قارئًا أو شاعرًا أو قاصًا أو متحدثًا لأنك ألممت فأتممت .

إذًا لماذا نحن نقرأ وماذا نقرأ؟
سؤالان لكم الحرية في إنشاء الأجوبة فيها فلكل منكم طريقة طرح مغايره فيها !

فهنا أقول نقرأ لأن القراءة:
١.. فن وذوق وملكة تعطى لمن قدرها.
٢..كسر حواجز الجهل وإضاءة النور والأمل.
٣..القراءة بحر لاساحل له تعمق للبعيد أكثر وصد لؤلؤ الفوائد.
٤..الإلمام بكل جديد.
٥..تنمية اللغة وتحسين الفهم.
٦..الحفاظ على الأفكار من ضلال الخطأ والميل.
٧..القراءة أرض تبسط لك ماشئت من البيان والوضوح وسماء تحلق وترتفع ولاتريد الهبوط .
٨..لكسر الملل والروتين اليومي الغير متجدد.

والشطر الاخر من السؤال ماذا نقرأ؟
اجعل جل اهتمامك انك محب للكتب أو من الانترنت المشكلة بشرط يكون مفيدا لك ولأجلك ومن ثَم مَن حولك .

أخيرا /
اعجبتني مقولة / القراءة قوة ومتعة وسطوة ،
اي قوة/ الاختيار يتبعه قوة العقل وحفظه وتقوية مناعته ضد العوامل .
ومتعة / حين التنقل بين طيات الصفحات والتلذذ بما تقرأ.
وسطوة / تمكني أنا أولًا ثم أُصبح مؤثرًا.

لذا لاتتهاون فالقراءة غذاء الروح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى