fbpx

مها العزيز تكتب لـ”درة” | اكتشف جوهرة التفاؤل

بقلم / مها العزيز  

لطالما نسمع من حولنا من يردد مقولة تفائل بالحياة ، تفائل بالخير تجده ، لا تتشاؤموا تفائلوا ، ويفكر البعض منا اين هو التفاؤل في ظروف الحياة الصعبة ومواقف الحياة الشديدة أين ابحث عن التفاؤل فيها ، كل يوم يمر نكتشف التعقيدات والعقد في مسار الحياة فعن أي تفاؤل يتحدث ؟؟!
نعم أحدثكم عن الجوهرة المفقودة والطاقة المجهولة المخبأة في أعماقنا والتي ان استخدمت بالطريقة الصحيحة لغيرت حياتنا الى افضل مايكون ألا وهي طاقة التفاؤل الربانية وللتوضيح لا احدثك عن الطاقة بمعناها المتعارف حالياً والذي يؤمن بوجوده القلة ويسمونها بمسميات غريبة ولكني اخبرك عن جوهرة اب طاقة الربانية التي اعطاك الله ووهبك إياها ، وهي طاقة الإيمان بالقدر خيره وشره وان كلاهما خير للمؤمن ، وهنا تكمن جوهرة التفاؤل عندما نفوض جل أمورنا لله ونوقن ان جميع امورنا خيرة لنا حتى وان بدا ظاهرها غير ذلك يكفينا اننا قد رضينا بحكم الله وهو كله خير .
همسة لك عزيزي القاريء ..
لا تبحث عن السعادة بعيداً عنك ولا تتذمر من امور تحدث لك فأنت ترى الظاهر والباطن يخفيه الله عنك وان رأيته لأدهشتك رحمة الله بك وإن كان الاختيار بيدك لمًا اخترت غير ما اختاره الله لك .
والحقيقة اننا نبحث عن التفاؤل وهو موجود بداخلنا فقط استشعره واخرجه ليلقي التفاؤل بظلاله السعيدة على نفسيتك وراحتك وحياتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى