لنتخذ القرار ونحدث التغيير

بقلم / مها العزيز  

حضرت قبل أيام قلائل تكريم لذوات الهمم الفئة المميزة والقريبة من قلوبنا جميعاً وكان المشاركين من فئات عمرية مختلفة وقد جاء تكريمهم بعد انتهائهم لبرنامج صقل المواهب ولمدة عدة شهور كان من ضمن فقرات الحفل المصاحب مسرحية توعويه واوبريت بمشاركة الأطفال المتميزين وهم من أصحاب الهمم وكأنهم يقولوا بآدائهم هذا مصيرنا وهذا قدرنا أن نكون هكذا فتقبلونا كما نحن كانت الكلمات والآداء تحرك القلوب والمشاعر وانا اشاهدهم وكأنهم يوجهوا رسالتهم الى كل فرد من الحضور والمجتمع انه انتبهوا لنا فنحن منكم وانتم منا وبحق هم اولادنا وبناتنا وأبناء الوطن المعطاء ولهم مكانتهم وحق في المجتمع كأي فرد واي مواطن فيه ، وشملت المسرحية رسالة تم توجهيها الى جميع أفراد المجتمع بشكل عام والى فئة التجار بصفة خاصة أن يضعوا في منشئاتهم فرص عملية لهذه الفئة الغالية والتي منها من كافح وتحدى ظروفه الصعبة لأن يصل الى أهدافه وأثبت بأنه أيضاً قادر على العطاء والانجاز إسوة ببقية أفراد المجتمع فهو رغم رحلته المليىئة بالكفاح الا أنه يحتاج الى إعطاءه فرصة ليثبت ذلك ، ولا يحتاجها تصدقاً أو فضلا ولكنه يحتاج فرصة مساوية كغيره ممن حظي بالفرص .
وليس هذا المطلب بكثير على من هم سواعد المجتمع فئة التجار ورجال الأعمال فلهم دورهم الهام في نماء الوطن ورُقِيّه .
وأخيراً من هذا المنبر الاعلامي ندعو التجار ورجال الأعمال أصحاب الشركات والمؤسسات ونقول لهم ( لنتخذ القرار ونحدث التغيير ) أن تتكاتف الجهود يداً بيد مع تنمية المجتمع وإرتقاءه وأن يضيفوا فرصاً جديدة مناسبة لذوات الهمم ليكملوا مشوار الحياة و ليشعروا بالثقة والاعتزاز بأنفسهم كأي مواطن فعال يخدم نفسه و مجتمعه ونقول لهم أنتم جزء منا ولستم عالة او ثقل على أحد ، فلنتقدم ونحدث التغيير .

‫6 تعليقات

    1. شكرا لك مرورك أستاذ عائض 🌷وإبداء رأيك ، نحتاج وقفة تكاتف لأبناء الوطن المتميزين أصحاب الهمم العالية🌸

  1. كلام جميل ومقال راائع ،، اصحاب الهمم لهم الحق في اثبات انفسهم وسط مجتمعهم وهذا دور رجال الاعمال في ايجاد الفرص لهم ،، فإن كان الله قد كتب عليهم ماهم فيه ، فليقم رجال الاعمال بمد يد العون بمحنهم فرص العمل وتحقيق ذاتهم .. شكراا استاذة مها على طرق هذا الجانب الانساني

    1. العفو لواء محمد هذا واجبنا الانساني والوطني وهم أبناءنا ويجب ان نقف معهم ولهم أشكرك على التعليق وإبداء رأيك 🌷

  2. نعم بالفعل هم جزء لا يتحزأ من هذا الوطن يكفينا نعمة ما منَّ الله به عليهم من نعم قد يفتقدها بعضنا .
    بصائرهم التي أنارها لهم بارئهم الذي أبدعهم وجعل الإبداع دما يجري في عروقهم .
    أستاذة مها لقد عبرت عن كل الحب الذي نحمله لأحبابنا هؤلاء الذين نتعلم منهم مالم نتعلمه في الكتب هم حقا مدرسة حياة وهمم نستلهم منهم الصعود للقمم .

    1. شكرا لك 🌷أستاذتي الفاضله لمرورك الكريم وصدق المحبة لأحبابنا ومعاً نستطيع أن نحدث التغيير ونعمل لأجلهم ولدعمهم فهو أبناء الوطن ولهم حق علينا 🌸

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى